الأحد، 20 ديسمبر، 2009

يحكى أن....









الجمعة، 11 ديسمبر، 2009

أمراض الشتاء 1 : الأطفال

ماذا يقصد بأمراض الشتاء لدى الاطفال؟
إن أمراض الشتاء في معظمها ناتجة عن التهابات فيروسية تصيب الجهاز التنفسي العلوي وتلعب تقلبات الجو دورا هاما في انتشار هذه الامراض وتسمى هذه الأمراض لدى العامة بأمراض البرد أو أمراض الشتاء..
ويقصد هنا بالجهاز التنفسي العلوي; الأنف ، الحلق.. وعادة هذه الأمراض تنتقل من شخص الى آخر بواسطة التلامس المباشر سواء كان باليد أو الكحة أو العطاس.. وتقدر فيروسات البرد بـ200 فيروس ومعظم الأطفال حتى الأصحاء يتعرضون على الأقل للاصابة بهذه الفيروسات 6 مرات بالسنة.
ما هي أعراض أمراض الشتاء التي يصيب الأطفال؟
تكون أعراض هذه الأمراض عبارة عن سيلان وأنسداد بالأنف ، وعادة ما تكون مصحوبة الحمى ( ارتفاع الحرارة) والتهاب الحلق وفي بعض الأحيان يصاحبة كحة وبحة في الصوت (خشونة بالأصوات) ، احمرار بالعينيين وتضخم بالعقد اللمفاوية الرقبية..
تطور المرض والأعراض..
الأمراض الفيروسية غالبا ما تكون محددة لذاتها.. بحيث لا تتجاوز الحمى 3 أيام وتختفي بقية الأعراض المتعلقة بالانف والحلقة خلال اسبوع وقد تستمر الكحة حتى 3 أسابيع.. هذا في حال عدم حدوث عدوى أو اصابة ثانوية أو عدم وجود مرض مضعف للمناعة أو معالجة بالكورتيزول أو مثبطات المناعة الأخرى..
المعالجة وفائدة المضادات الحيوية..
ان من الأخطاء الشائعة عند الاصابة بهذه الفيروسات هي المعالجة بالمضادات الحيوية.. حيث ان المضادات الحيوية فعالة فقط في الأمراض البكتيرية بينما تكون عديمة الفعالية تجاه الأمراض الفيروسية..بل وقد يؤدي الاستعمال الخاطئ للمضادات الحيوية الى تشكل ذراري(انماط) جديدة من هذه البكتيرية معندة على هذه المضادات الحيوية، لذلك لا تستخدم المضادات الحيوية الا في حال حدوث عدوى ثانوية بالتهابات بكتيرية مثل التهابات الأذن أو الجيوب أو ذات الرئة وغيرها من التهابات البكترية التي قد تتشارك مع هذه العدوى الفيروسية لسبب ما.
اذن ما هو العلاج..
في العدوى الفيروسية والتي غالبا ما تكون محددة لذاتها يتم معالجة الأعراض وليس المرض..
حيث يرتكز العلاج على سحب مفرزات الأنف وتنظيف أنف الطفل خصوصا قبل الرضاعة (بالنسبة للرضيع) وقبل النوم..
في حال انسداد الأنف: ينصح باستخدام نقاط من الماء الدافئ بالضافة الى شفط المفرزات..
الحمى (ارتفاع الحرارة): ينصح بالعلاج بخافضات الحرارة كالبنادول..
التهاب الحلق: هناك حلوى خاصة للأطفال الذين تزيد اعمارهم عن 4 سنوات يمكن استخدامها أما الأطفال الأكبر من سنة فيفضل احتساء شوربة الدجاج الدافئة..
الحكة: ينصح باستخدام أدوية الكحة خصوصا للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 4 سنوات..
الأعراض التي توحي أو تنبئ بحدوث التهابات بكتيرية ثانوية:
1- يصبح التنفس أكثر صعوبة بعد تنظيف الأنف.
2-يبدو الطفل متعبا أكثر.
3- استمرار الحرارة أكثر من 3 أيام.
4- استمرار سيلان الأنف أكثر من 10 أيام.
5- الم في الأذن أو الجيوب.
6- تحول لون القشع (البلغم) الى الأصفر أو الأخضر.
ودمتم سالمين..:)